الموقع الرسمي لمؤسسة القناة الإعلامية للبنت السورية - نهضة المقاومة النسائية السورية

الصفحة الرسمية للمؤسسة على الفيسبوك www.facebook.com/syrianatv


    تجديد جواز سفر المواطن السوري المغترب .. بين مطرقة "موافقة المخابرات" وسندان "إنتقامات الفاسدين" - الموقع الرسمي لمؤسسة القناة الإعلامية للبنت السورية - بقلم الإدارة 2015/01/20

    شاطر
    avatar
    SYRIANA
    ضباط قادة أركان حرب - عقيد ركن
    ضباط قادة أركان حرب - عقيد ركن

    عدد المساهمات : 13612
    تاريخ التسجيل : 17/03/2010
    الموقع : https://www.facebook.com/syrianatv

    تجديد جواز سفر المواطن السوري المغترب .. بين مطرقة "موافقة المخابرات" وسندان "إنتقامات الفاسدين" - الموقع الرسمي لمؤسسة القناة الإعلامية للبنت السورية - بقلم الإدارة 2015/01/20

    مُساهمة  SYRIANA في الثلاثاء يناير 20, 2015 10:15 am




    تجديد جواز سفر المواطن السوري المغترب .. بين مطرقة "موافقة المخابرات" وسندان "إنتقامات الفاسدين"

    الموقع الرسمي لمؤسسة القناة الإعلامية للبنت السورية - بقلم الإدارة 2015/01/20
    ##################################



    غريب هو كيف تراقب أجهزة المخابرات السورية المغتربين السوريين في الخارج عن طرق الذين يكتبون التقارير الأمنية "عالطالعة والنازلة" .. فهم يعرفون ما نوع السجائر التي يدخنها هذا المغترب، وربما ما هو لون ثيابه الداخلية ... في حين دخلت كل هذه الكميات الهائلة من السلاح إلى سوريا في فترة الأزمة السورية، فضلاً عن تمكن "المعارضة" من حفر أنفاق من تحتهم اشبه بمدن تحت الأرض دون دراية هذه الأجهزة الأمنية

    قمة السخرية ان ترى مراسل القناة العاشرة الإسرائيلية يبث مباشر من وسط مدينة حمص وهو بين الإرهابيين والمرتزقة الأجانب، وفي نفس الوقت ترى مواطناً سورياً مغترباً يتباكى على صفحات التواصل الإجتماعي بأنه تم رفض تمديد جواز سفره ظلماً وبهتاناً ...!

    هل يجب على هذا المواطن ان يتظاهر بأنه شيوعياً ويسارياً لكي يسلم شر إتهامه بالإنتماء للإخوان المسلمين ؟

    هل عليه ان يؤسس صفحة فيسبوك يهزء بها من الإسلام ونبيه ليبدوا ملحداً ؟

    ما الحل ؟ ولماذا يطارد هذا الكابوس المغتربين السوريين ؟ ولماذا تعطى صلاحية كتابة التقارير لأشخاص ساقطين بلا اخلاق وضمير ؟

    الكثيرون من أمثالي تعلموا وتربوا في المدارس العقائدية لحزب البعث، وخضعوا لدورات الصاعقة المظلية وهم لا يزالون حتى اليوم يرددون شعار : "عهدنا أن نتصدى للامبريالية و الصهيونية و الرجعية وأن نسحق أداتهم المجرمة عصابة الاخوان المسلمين العميلة .. قائدنا الى الأبد الأمين حافظ الأسد" ... إلا ان كل ذالك لم يشفع لهم

    ما هو الحل لهذه الظاهرة الإرهابية القمعية ؟ ومن يقدر أن يضع حداً لها ؟

    الا تعلم القيادة السورية بأن مثل هذه الأمور تخلق حالة حقد وكره وتباعد بين رجل الأمن والمواطن ؟

    الأمن والمخابرات علم وفن .. وذروة التفنن في ممارسة العمل المخابراتي هو ان تسطاد الأعداء والخونة الحقيقيين دون إرتكاب أخطاء، إلا ان عندنا العكس تماماً يحصل ... فبعد ان يأتي المغترب إلى وطنه مشتاقاً لبلده ولأهله يتم شحطه وبهدلته ليتم لاحقاً الإعتذار منه بذريعة "تشابه الأسماء"

    وللإشارة، فإن المخابرات أنواع .. أمن سياسي - امن عسكري - امن أقتصادي - امن إجتماعي .. الخ، ولكن الدول العربية للأسف الشديد لم تهتم يوماً سوى بالأمن السياسي والعسكري .. ذالك في حين ان ما يسمى بالربيع العربي قد اثبت لكافة الأنظمة الحاكمة بأن الأمن الأجتماعي المتمثل في تأمين العمل والوظيفة ولقمة العيش الكريمة للمواطن هو اهم انواع الأمن على الإطلاق



    رئيس إحدى الجاليات السورية في الخارج ممنوع من التجديد.. متهم بالإنتماء "لأبو جهل" !
    ##################################
    كثيراً ما يظلم السوريون الشرفاء والمحبين لوطنهم .. ذنبهم هو انهم انساس طيبون يحبون سوريا بصدق

    الوطن بالنسبة لهم ليس مجرد إسم وحسب .. بل هو الذات والضمير والوجدان والجذور ... وهذا هو حال أحد الأصدقاء لمؤسستنا والذي نتحفظ على ذكر إسمه لأسباب تتعلق بوضعه الحساس

    فقد كان خبراً صادماً بالنسبة لنا كمؤسسة إعلامية ان نعلم بأن مواطناً سورياً جديداً من أبناء شعبنا المغتربين قد أنضم إلى قافلتنا الصامدة .. قافلة المحرومين من تمديد وتجديد جواز السفر السوري

    وهو ليس مواطن سوري مغترب عادي .. بل هو "رئيس إحدى الجاليات السورية في الخارج" .. وعندما نقول رئيس جالية، فإننا بدون أدنى شك نتكلم عن إنسان وطني مثقف ومتعلم

    والسبب كالعادة .. تقرير كاذب إلى المخابرات السورية يدعي إنتمائه لجماعة الإخوان المسلمين !!

    يا لسفاهة العقول ... اتصدق دولتنا ما تراه في ورقة كتبها شخص عن هذا الإنسان، ولا تصدق ما رأته من إنجازات صنعها هذا الإنسان في جاليته على مدار كل هذه السنوات ؟

    اتؤمن دولتنا بهذا الإدعاء الساقط والرخيص ولا تؤمن بالعلوم والدكتوراة التي حصل عليها هذا الإنسان المثقف ؟ .. وكيف يمكن لإنسان مثقف ومتعلم كهذا ان ينخرط في جماعة ابو جهل ؟

    يا وطني ما اجمل المعناة في حبك ... نذوق العلقم ولا نتنازل عن عشقك.. فيا شمس السماء الم تحني إلى جباهنا ؟ .. متي ستشرقين بالحق لتضيئي سهول بلادنا ؟ .. غرقت في الأرض اقدامنا وكبل القيد سواعد احرارنا .. ما بعنا يوماً للغزاة والأعداء ميراث أجدادنا، فلما نذوق القهر كالعبيد ونحن فرسانا ؟



    مواطن سوري مسيحي متهم بالإنتماء لتنظيم الإخوان المسلمين !
    ########################
    أحد الأصدقاء فتح قلبه لي قائلاً : " أخي مغترب بالـ**** ، اجاه رفض لتمديد جواز السفر، اتصل فيني وقلي شفلي شو الموضوع ... رحت حكيت مع زلمة بالأمن السياسي بعرفو من زمان .. قلي بشفلك الموضوع وبرد عليك خبر ... المهم عرفنا انو مكتوب فيه تقرير انو هو بالأخوان المسلمين خارج القطر، علماً انو نحنا مسيحيين .. طبعاً الشغلة انتقام مثل ما بيصير بالعادة بالمغتربات !"

    أستغربت القصة كثيراً .. وسألت الصديق كيف يمكن للأمن السوري أن يقع في حفرة كهذه ؟

    صحيح انني سمعت روايات مختلفة عن التقارير الأمنية مثيرة للضحك، كالشخص الذي كتب به تقرير انه يملك مدونة معارضة في الأنترنت وحين التحقيق معه تبين انه امي لا يعرف القراءة والكتابة، إلا انني لم اسمع بأن مسيحياً قد انتمى او تعامل مع الإخوان

    لا شك بأن ميشال كيلو أو جورج صبرا هما حالات نادرة جداً جداً وضئيلة ربما 1 بالألف.. ولاكن هذا لا يعني ان هناك مسيحيون ينتمون أو يتعاملون مع الإخوان .... هل هذا يعني ان التقرير الذي كتب بي أيضاً يدعي إنتمائي للإخوان ؟!!

    قال الصديق: "لازم ما نستبعد شيء ... انا شخصياً لو ما بعرف النشاط الوطني الغزير للمؤسسة تبعكم على الأنترنت يلي اقل شيء 6 ساعات باليوم ما بين إعداد ونشر وتحضير، بالإضافة لحقدكم الشديد على السعودية والإخوان يمكن كنت صدقت لو قالولي ... للأسف المغترب السوري الناجح معرض دائماً للأذى، .. وهاية اسهل طريقة للأنتقام منه عن طريق الأمن السوري .. طريقة خفيفة ونظيفة !"

    سألت الصديق: "عفواً طيب على اي اساس اتهموه لأخوك بهاذا الشيء ؟ " ...

    قال: "اذا بقلك شغلة مضحكة جداً ... صار عندهم عرس بالجالية وأخوه للعريس كان بزمناتو متهم بالتعامل مع الإخوان، طبعاً العريس من أخوتنا الأسلام... راح اخي يباركلو للعريس بتعرفوا بالجاليات برا كل السوريين بيعرفوا بعض.. المهم رغم انو العريس ما دخلو بأخوه منوب، بقى لاقوها حجة ليضربوه تقرير !! "

    الموقع الرسمي لمؤسسة القناة الإعلامية للبنت السورية
    بقلم الإدارة 2015/01/20


      الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء أكتوبر 18, 2017 12:06 pm